حقائق حول لقاح COVID-19

No image, bold text reads: COVID-19 vaccines save lives. Get vaccinated.

[ View COVID-19 vaccine facts in English ]

هناك ثلاثة لقاحات لمرض (COVID-19) متاحة في الولايات المتحدة، وهي: فايزر-بيونتك (فايزر) وموديرنا وجونسون وجونسون/جانسن (جونسون وجونسون). تلك اللقاحات آمنة وفعالة للغاية، وخصوصاً في الوقاية من الإصابة بمرض (COVID-19) بأعراض شديدة ومن دخول المستشفى والوفاة. أعطيت مئات الملايين من جرعات لقاح مرض (COVID-19) بأمان في الولايات المتحدة.

هذه اللقاحات هي أفضل وسيلة حماية لدينا ضد مرض (COVID-19). بغض النظر عن عمرك وصحتك، فإن مرض (COVID-19) قد يؤدي إلى دخول المستشفى ومشاكل صحية طويلة الأمد والوفاة. حتى لو كنت قد أصبت بمرض (COVID-19)، فإن من المهم أن تحصل على اللقاح لانه يقلل من خطورة الإصابة بمرض (COVID-19) مجدداً. يساعد التطعيم أيضًا على حماية من حولك. وهذا يشمل الأشخاص الذين لا يمكن تطعيمهم، مثل الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 5 عامًا.

الحصول على اللقاح

المؤهلون حاليًا

الأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 5 عامًا أو أكثر مؤهلون للحصول على اللقاح.

الدراسات جارية للقاحات الثلاثة جميعها لمعرفة ما إذا كانت آمنة وفعالة للأطفال الأصغر سنًا.

أماكن الحصول على اللقاح

يمكنك الحصول على اللقاح في العديد من المستشفيات والعيادات المجتمعية والصيدليات، وفي مواقع التطعيم التي تديرها المدينة والولاية. الآن تسمح العديد من المواقع، بما في ذلك جميع المواقع التي تديرها المدينة، بالحصول على اللقاح دون موعد مسبق، والعديد من المواقع لديها مواعيد في نفس يوم الحجز. كما يمكنك مراجعة مقدم الرعاية الصحية الخاص بك أو الصيدلية المحلية لترى إن كان أي منهما يوفر اللقاحات.

للعثور على موقع حصول على اللقاح:

  • تفضل بزيارة NYC Vaccine Finder (محدد مواقع اللقاحات في NYC).
  • إذا كنت بحاجة إلى المساعدة في تحديد موعد في موقع حصول على اللقاح تديره المدينة، فاتصل على الرقم 4692-829-877 واضغط على الرقم 1 عندما يطلب منك.
  • يمكن أيضًا تطعيم سكان NYC مجانًا في المنزل. يمكنك التسجيل عبر الإنترنت أو الاتصال بالرقم 4692 829-877. تعرف على المزيد حول التطعيم في المنزل.

الحصول على اللقاح بالنسبة للأشخاص المقيمين في المنزل بشكل كامل، وذوي الإعاقات، وكبار السن

هناك مواصلات مجانية إلى موقع الحصول على اللقاح في الموعد المحد د ومنه، وذلك بالنسبة لسكان NYC الذين يبلغون من العمر 65 عامًا أو أكثر، والأشخاص ذوي الإعاقات الذين ليس لديهم طريقة أخرى للوصول إلى مواقع الحصول على اللقاح.

يمكن أيضًا تلقيح جميع سكان مدينة نيويورك في المنزل. يمكنك التسجيل عبر الإنترنت للحصول على اللقاح في المنزلأو الاتصال بالرقم 4692-829-877.

العديد من مواقع اللقاحات مُهيأة للأشخاص ذوي الإعاقة. على NYC Vaccine Finder، تتم الإشارة إلى المواقع المهيأة لذوي الإعاقات بأيقونة إمكانية الوصول لذوي الإعاقات بجوار العنوان. إن عدم وجود رمز لا يعني أن الموقع غير مهيأ، ولكنه يعني فقط أن معلومات إمكانية الوصول الخاصة بالموقع غير متوفرة. كلما كان ذلك ممكنًا، اتصل مسبقًا إذا كانت لديك أسئلة عن الوصول.

راجع موقع مكتب العمدة لذوي الإعاقات للحصول على إجابات عن الأسئلة الشائعة التي قد يطرحها مجتمع ذوي الإعاقات حول إمكانية الوصول إلى اللقاح.

للأسئلة أو المساعدة في ترتيب وسائل المواصلات أو الحصول على اللقاح في المنزل، اتصل على 4692-829-877.

الحصول على اللقاح بالنسبة للأشخاص دون 18 عامًا

في هذا الوقت، يمكن للأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 5 و17 عامًا الحصول على لقاح فايزر فقط. يمكنك البحث عن موقع يقدم لقاح فايزر على NYC Vaccine Finder. أيضاً تحقق من مقدم الرعاية الصحية الخاص بطفلك لترى إن كان يوفر اللقاحات.

يجب على ولي الأمر أو الوصي أن يعطي موافقته على حصول طفله على اللقاح. يمكن إعطاء الموافقة شخصيًا وقت الحصول على اللقاح أو عبر الهاتف. يقبل بعض مقدمي الرعاية، بما في ذلك جميع المواقع التي تديرها المدينة، إثبات الموافقة كتابيًا. يجب أن يكون لدى الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 و 15 عامًا شخص بالغ مخصص لمرافقتهم إلى موقع التطعيم (باستثناء المراكز الصحية المدرسية).

إذا لم يكن لدى الطفل إثبات للسن، يمكن لولي الأمور أو الوصي أن يشهد على سنه في موقع اللقاحات.

راجع موقع اللقاحات للتأكد من أنهم يقومون بإعطاء اللقاحات للأطفال ومن إجراءات الموافقة في الموقع.

اختبارات التشخيص/الأجسام المضادة ليست ضرورية قبل الحصول على اللقاح

لست بحاجة إلى اختبار الإصابة بمرض (COVID-19) أو اختبار الأجسام المضادة لمرض (COVID-19) قبل الحصول على اللقاح.

يوصى باللقاح للأشخاص الذين أصيبوا بمرض (COVID-19) سابقًا حتى إذا كان اختبار الأجسام المضادة لديهم إيجابي. من المحتمل الإصابة بمرض (COVID-19) مرةً أخرى واللقاح يعزز مناعتك الطبيعية.

اللقاح لا يتطلب الدفع أو رقم الضمان الاجتماعي

اللقاح مجاني للجميع. لن تتحمل أية تكاليف، حتى إذا لم يكن لديك تأمين صحي. إذا كان لديك تأمين، فأحضر بطاقة التأمين معك. قد يقوم مقدم اللقاح إضافة ثمن اللقاح إلى فاتورة تأمينك الصحي ولكن لن يتم تحصيل دفعة مشتركة أو أي رسوم أخرى منك. لن تحتاج إلى تقديم رقم الضمان الاجتماعي الخاص بك للحصول على اللقاح.

ينبغي لأحد أن يفرض عليك رسومًا أو يطلب معلومات بطاقتك الائتمانية أو رقم الضمان الاجتماعي. إذا فعلوا ذلك، فمن المحتمل أن تكون عملية نصب أو احتيال، ويجب عليك الذهاب إلى مكان آخر للتطعيم.

قم بالإبلاغ عن حالات الاحتيال أو الإساءة المتعلقة باللقاحات عبر الإنترنت المدعي العام في NYS اختر "File a Complaint" (قدّم شكوى). يمكنك أيضاً الاتصال على الرقم 833-829-7226 أو إرسال رسالة بريد إلكتروني إلى stopvaxfraud@health.ny.gov.

حالة الهجرة لا تأثير لها

تتوفر لقاحات مرض (COVID-19) للأشخاص من كافة حالات الهجرة. لن يتم سؤالك عن حالة الهجرة الخاصة بك في موقع اللقاحات.

لن يوثر الحصول على اللقاح سلبًا على طلب الهجرة الخاص بك أو بعائلتك.

إثبات الأهلية

يجب عليك ملء نموذج لقاح مرض (COVID-19) الخاص بولاية نيويورك قبل الحصول على اللقاح. يمكن لولي الأمر أو الوصي مساعدة القاصر في ملء النموذج.

ستحتاج أيضًا إلى إحضار دليل على العمر، والذي يمكن أن يشمل:

  • رخصة قيادة أو بطاقة هوية أخرى صادرة عن الولاية
  • جواز سفر أمريكي أو أجنبي ساري المفعول
  • شهادة ميلاد
  • شهادة زواج
  • بوليصة التأمين على الحياة
  • وثيقة أخرى توضح تاريخ الميلاد

إذا لم يكن لدى الطفل إثبات للسن، يمكن لولي الأمور أو الوصي أن يشهد على سنه في موقع اللقاحات.

المعلومات الطبية والشخصية محمية

معلوماتك الشخصية محمية بشكل صارم. لا يتم طلب رقم الضمان الاجتماعي الخاص بك أو مشاركته ولا حالة الهجرة. بطاقة الهوية مطلوبة فقط لإثبات السن.

ستتم مشاركة المعلومات الأساسية عنك (مثل الاسم والعنوان ورقم الهاتف وتاريخ الميلاد والعرق والسلالة وتاريخ الحصول على اللقاح ونوع اللقاح الذي تلقيته) مع إدارة الصحة والسلامة العقلية وفقًا لما يقتضيه القانون. توجد قوانين صارمة للتأكد من أن معلوماتك تظل سرية.

إن إدارة الصحة مطالبة بإرسال بيانات اللقاحات إلى CDC. تتم فقط مشاركة تاريخ ميلاد الأشخاص والرمز البريدي والعرق والإثنية وجنسهم مع CDC. لن نشارك أية معلومات أخرى تحدد الهوية، بما في ذلك اسمك.

التحضير لموعدك للحصول على اللقاح

ليس هناك شيء خاص يجب عليك القيام به قبل الحصول على اللقاح. قم بإعادة تحديد موعدك إذا تم تشخيصك بمرض (COVID-19)، أو ظهرت عليك أي أعراض مرض (COVID-19) أو تعرضت لشخص مصاب بمرض (COVID-19) في الأيام العشرة الماضية.

تذكر ارتداء قناع وإحضار:

  • بطاقة تأمين إذا كان لديك تأمين
  • إثبات للسن (بطاقة هوية أو مستند آخر به تاريخ الميلاد)
  • نموذج موافقة للقاصر مكتمل وموقع عليه (إذا كان سنك أقل من 18 عامًا وتذهب دون ولي أمر أو الوصي، وإذا كان الموقع يسمح بالموافقة المكتوبة)
  • بطاقة التطعيم الخاصة بك إذا كنت تتلقى جرعة ثانية أو ثالثة أو جرعة منشطة

الحصول على الجرعة الثانية

يتطلب لقاحي فايزر وموديرنا الحصول على جرعتين. يجب أن تكون كلتا الجرعتين من نفس اللقاح. إذا تلقيت لقاح فايزر، فيجب أن تحصل على جرعة ثانية من لقاح فايزر بعد 21 يومًا من جرعتك الأولى. إذا تلقيت لقاح موديرنا، فيجب أن تحصل على جرعة ثانية من لقاح موديرنا بعد 28 يومًا من جرعتك الأولى.

إذا لم تتمكن من الحصول على الجرعة الثانية من لقاح فايزر أو موديرنا خلال الفترة الموصى بها، فاحصل عليها بالسرعة الممكنة بعد ذلك. بغض النظر عن الوقت الذي مضى، فيجب عليك الحصول على الجرعة الثانية. يجب ألا تحصل على الجرعة الثانية قبل الموعد الموصى به.

يتطلب لقاح جونسون وجونسون جرعة واحدة فقط.

الجرعة الثالثة والحقن الداعمة

الفئات التالية من الأشخاص مؤهلون الآن للحصول على جرعة معززة من لقاح فايزر، إذا تلقوا جرعتين من لقاح فايزر قبل ستة أشهر على الأقل:

  • الأشخاص بعمر 65 عامًا أو أكبر
  • الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و64 عامًا وإما لديهم مرض مزمن أو معرضون لخطر أكبر للتعرض لمرض (COVID-19) بسبب طبيعة عملهم (على سبيل المثال، عمال الرعاية الصحية) أو بسبب المكان الذي يعيشون فيه أو يزورونه بشكل متكرر (على سبيل المثال، مأوى للمشردين)
  • الأشخاص الذين يعيشون في دار لرعاية المسنين أو غيرها من مرافق الرعاية طويلة الأجل

لن تتمكن من الحصول على جرعة تنشيطية من فايزر إلا إذا كنت قد تلقيت جرعة ثانية من فايزر منذ ستة أشهر على الأقل. لا توجد استثناءات لهذا المحدد.

تهدف هذه الجرعة إلى مساعدة العديد من الأشخاص على تنشيط مناعتهم بعد سلسلة اللقاحات الأولية، والتي ربما تكون قد انخفضت بمرور الوقت.

بعيداً عن الجرعات المعززة، يجب بأن يحصل بعض الأشخاص الذين يعانون من ضعف المناعة بشكل متوسط إلى شديد (بمعنى أن لديهم جهاز مناعة ضعيف) على ثلاث جرعات من لقاح فايزر أو لقاح موديرنا لمرض (COVID-19)، بدلاً من نظام الجرعتين القياسي.

تتضمن أمثلة الحالات والعلاج ما يلي:

  • العلاج النَشِط للسرطان
  • الخضوع لعملية زرع عضو والحصول على علاج مثبط للمناعة
  • الخضوع لعملية زرع خلايا جذعية خلال العامين الماضيين
  • ضعف المناعة الأولية بشكل متوسط أو شديد
  • الحالة المتقدمة أو غير المعالَجة لفيروس نقص المناعة البشرية (HIV)
  • العلاج النشط بجرعة عالية من الكورتيكوستيرويدات أو الأدوية الأخرى التي تُضعف جهاز المناعة لديك بشكل متوسط أو شديد

هذه ليست قائمة شاملة. إذا كنت تعاني من حالة مرضية أو دواء يضعف جهاز المناعة لديك، فتحدث مع طبيبك عما إذا كان يجب عليك الحصول على جرعة ثالثة.

بطاقة اللقاح

بعد الحصول على الجرعة الأولى، سوف تحصل على بطاقة عليها اسمك وتاريخ ميلادك واللقاح الذي حصلت عليه ومكان وتاريخ حصولك عليه. تعتبر بطاقة اللقاح الخاصة بك سجل طبي مهم. حافظ عليها في مكان آمن واعمل نسخة منها أو صورها تحسبًا لفقدانها.

أحضر بطاقة اللقاح معك عندما تذهب للحصول على جرعتك الثانية من لقاح فايزر أو موديرنا أو إلى الجرعة الثالثة أو الجرعة المنشطة. إذا نسيت إحضار البطاقة أو فقدتها، يمكن لمقدم اللقاحات أن يبحث عن اسمك للتحقق من جرعتك أو جرعاتك السابقة.

إذا فقدت بطاقتك، فيمكن لمقدم الرعاية الصحية الخاص بك أن يحصل على إثبات اللقاح ويطبعه من "Citywide Immunization Registry" (سجل مطاعيم المدينة). يتضمن السجل سجلات الأشخاص الذين حصلوا على اللقاح في NYC وبعض السجلات لسكان NYC الذين حصلوا على اللقاح خارج المدينة.

يمكنك الوصول إلى سجل اللقاحات الخاص بك (وسجلات أطفالك القصر) على "My Vaccine Record" (سجل مطاعيمي).

الآثار الجانبية الشائعة

أصيب العديد من الأشخاص بآثار جانبية، وهي علامات طبيعية على أن جسمك يبني الحماية. تتضمن الآثار الجانبية الشائعة وجع أو تورم في الذراع في موضع الحقنة وصداع وآلام في الجسم وإرهاق وحمى. بالنسبة للقاحي فايزر وموديرنا، احصل على الجرعة الثانية حتى لو كانت لديك آثار جانبية بعد الجرعة الأولى، إلا إذا أخبرك مقدم الرعاية الصحية الخاص بك بعدم القيام بذلك.

الأعراض الجانبية:

  • تكون عادةً خفيفة إلى معتدلة
  • عادةً تبدأ خلال الأيام الثلاثة الأولى بعد الحصول على اللقاح، وتستمر لمدة يوم أو يومين بعد بدايتها.
  • هي الأكثر شيوعًا في اليوم التالي للتلقيح
  • أقل شيوعًا بين البالغين الأكبر سنًا
  • أكثر شيوعًا بعد الحصول على الجرعة الثانية من لقاح فايزر أو موديرنا عنها بعد الحصول على الجرعة الأولى

التعامل مع الأعراض الجانبية

لتقليل الألم أو التورم في مكان الحقنة، ضع قطعة قماش نظيفة وباردة على مكان الحقنة. اتصل بمقدم الرعاية الصحية الخاص بك إذا:

  • إذا كانت لديك أي آثار جانبية تثير قلقك أو لا تختفي بعد بضعة أيام
  • يزداد الاحمرار أو الألم في المكان الذي حصلت فيه على الحقنة بعد 24 ساعة

يمكنك أيضًا التحدث إلى مزودك حول تناول الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية بعد التطعيم لتخفيف الألم أو الانزعاج، مثل أسيتامينوفين (تايلينول) أو إيبوبروفين (أدفيل).

الإبلاغ عن الأعراض الجانبية

إن من المفيد أن تبلغ عن الآثار الجانبية حتى يتمكن خبراء الصحة العامة من مراقبة آثار اللقاح. لإكمال عمليات فحص الأعراض الصحية والإبلاغ عن الآثار الجانبية، يمكنك الاشتراك في تطبيق v-safe على الهاتف الذكي الخاص بمراكز CDC. يمكنك أيضاً الإبلاغ عن الأعراض الجانبية عبر الإنترنت إلى نظام الإبلاغ عن الآثار الخطيرة الناتجة عن اللقاحات (Vaccine Adverse Event Reporting System, VAERS) التابع إلى CDC و FDA أو من خلال الاتصال على الرقم 7967-822-800.

تعرف على هذه الأنظمة وغيرها من أنظمة مراقبة السلامة.

الآثار الجانبية الخطيرة

حدد مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC) ثلاثة آثار جانبية خطيرة بعد مطعوم (COVID-19). وكلها نادرة جداً. تواصل CDC وخبراء آخرون التوصية بالتطعيم ضد فيروس مرض (COVID-19) لكل من يبلغ من العمر 5 عامًا أو أكبر. هناك خطر منخفض من هذه الآثار الجانبية ومخاطر أعلى بكثير للإصابة بأمراض خطيرة بسبب فيروس مرض (COVID-19).

  • تجلط الدم (جونسون وجونسون): هناك نسبة خطر ضئيلة لحدوث نوع نادر من الجلطات الدمويةبين الأشخاص الذين يعانون من تدني تعداد صفائح الدم لديهم عند حصولهم على لقاح جونسون وجونسون. تسمى هذه الحالة بمتلازمة التخثر مع قلة الصفيحا ت (thrombosis with thrombocytopenia, TTS). حدث TTS بعد التطعيم بشكل رئيسي في النساء الأصغر من 50 عامًا، ولكن أيضًا عند الرجال والنساء الأكبر سناً.

  • متلازمة غيلان باريه (جونسون وجونسون):أصيب عدد قليل من الأشخاص الذين حصلوا على لقاح جونسون آند جونسون بمتلازمة غيلان باريه. يمكن أن تسبب المتلازمة ضعف العضلات وتلف الأعصاب والشلل في بعض الأحيان. يتعافى معظم الناس تمامًا، لكن البعض يعاني من ضرر دائم.

  • التهاب القلب (فايزر وموديرنا): هناك خطر ضئيل لحدوث التهاب في القلب (التهاب عضلة القلب) والأنسجة المحيطة (التهاب التامور) تم الإبلاغ عنه في عدد قليل من الأشخاص الذين تلقوا لقاح موديرنا أو فايزر ضد فيروس مرض (COVID-19). حدثت معظم الحالات عند المراهقين والشباب، وهي خفيفة وتتحسن بالعلاج والراحة.

ردود الفعل التحسسية

من النادر جدًا أن تحدث ردود فعل تحسسية خطيرة.

تتم متابعة حالة كل شخص لمدة 15 دقيقة على الأقل بعد الحصول على الحقنة كإجراء احترازي. والأشخاص الذين لديهم تاريخ من ردود الفعل التحسسية الشديدة (مثل الحساسية المفرطة) لأي سبب تتم متابعة حالتهم لمدة 30 دقيقة.

تبدأ ردود الفعل التحسسية الخطيرة بشكل عام في غضون بضع دقائق إلى ساعة من أخذ الحقنة.

قد تشمل علامات رد الفعل التحسسي الشديد ما يلي:

  • صعوبة في التنفس
  • تورم في الوجه والحلق
  • تسارع ضربات القلب
  • طفح جلدي شديد في جميع أنحاء الجسم
  • الدُوار
  • الضعف

إذا كنت تعتقد أنك تعاني من رد فعل تحسسي شديد، فاتصل برقم 911 أو اذهب إلى أقرب مستشفى.


ما بعد الحصول على اللقاح

نتائج اختبارات الأجسام المضادة لمرض (COVID-19)

لا يمكن لاختبارات الأجسام المضادة المتوفرة حاليًا اختبار المناعة ضد (COVID-19). لا ينبغي استخدامها بعد التطعيم ضد (COVID-19) لمعرفة ما إذا كان الشخص قد طور مناعة ضد (COVID-19).

اختراق لقاح

اللقاحات فعالة جدًا في الوقاية من الإصابة بمرض (COVID-19). لن يصاب معظم الأشخاص الذين تم تطعيمهم ضد مرض (COVID-19)، ولكن لا يوجد لقاح فعال بنسبة 100٪. ستصاب نسبة صغيرة من الأشخاص الملقحين بالكامل بالعدوى وتمرض. وهذا ما يسمى عدوى اختراق. بالنسبة لهؤلاء الأشخاص، لا يزال اللقاح يوفر حماية قوية ضد الأمراض الخطيرة والوفاة. الأشخاص غير الملقحين هم أكثر عرضة للإصابة بمرض (COVID-19) وهم أكثر عرضة للإصابة بأمراض خطيرة.

يمكن لأي شخص مصاب بمتحور دلتا أن ينشر الفيروس للآخرين، بغض النظر عما إذا كان قد تم تطعيمهم أم لا. إن متحور دلتا معدٍ بقدر أكبر من الفيروس الأصلي. لهذا السبب، حتى الأشخاص الذين تم تطعيمهم بالكامل يحتاجون إلى مواصلة الاحتياطات الأخرى المتعلقة بفيروس (COVID-19).

استخدام أقنعة الوجه واحتياطات (COVID-19) الأخرى

بعد أن تحصل على اللقاح بالكامل، يمكنك القيام بالكثير من الأنشطة دون ارتداء غطاء الوجه أو الالتزام بالتباعد الجسدي. تعد الأنشطة الخارجية أكثر أمانًا بشكل عام.

يجب أن ترتد قناعك في جميع الأماكن العامة الداخلية وفي أي مكان لا تعرف فيه حالة الحصول على اللقاح بالنسبة لمن حولك. كما يجب عليك اتباع متطلبات ارتداء القناع في أي مكان تذهب إليه، مثل الأعمال التجارية أو المدارس أو وسائل النقل العام أو مكان عملك.

إذا كنت تعاني من حالة مرضية أو تتناول دواءً يضعف جهاز المناعة لديك، فقد لا تكون محميًا بشكل كامل حتى لو حصلت على اللقاح بالكامل. تحدث إلى طبيبك قبل التوقف عن الالتزام بالاحتياطات.

لم تعد بحاجة إلى إجراء فحوصات منتظمة لمرض (COVID-19) بمجرد تلقيك التطعيم بالكامل. ومع ذلك، يجب على كل شخص تظهر عليه أعراض مرض (COVID-19) الخضوع للاختبار والبقاء في المنزل والانفصال عن الآخرين. وهذا يشمل الأشخاص الذين تم تطعيمهم.

يجب أن يخضع الأشخاص الذين تم تطعيمهم بالكامل لفحص ما إذا كانوا على اتصال بشخص مصاب بمرض (COVID-19)، أو بعد عودتهم من السفر الدولي.

تعرف على المزيد حول فوائد التطعيم والاحتياطات التي يجب أن تستمر في اتخاذها:


مأمونية اللقاحات

التجارب السريرية

أثبتت التجارب السريرية أن لقاحات مرض (COVID-19) المتوفرة في الولايات المتحدة آمنة. وقد تضمنت هذه التجارب اختبار اللقاح على عشرات آلاف المتطوعين. وقد قامت FDA ومؤسسات أخرى بمراقبة العملية عن قرب.

ولضمان مأمونية اللقاحات:

  • قامت FDA بمراجعة التجارب السريرية لضمان تلبية إجراءات لأعلى معايير الدراسات العلمية والأخلاقية.

  • تمت مراقبة التجارب السريرية عن كثب من قبل لجنة مراقبة سلامة البيانات المكونة من خبراء خارجيين. وكان من بين هؤلاء الخبراء العاملين في المجال الطبي وعلماء الأخلاق والإحصاء والمدافعين عن المرضى وغيرهم.

  • قام علماء FDA والأخصائيين الطبيين بمراجعة كافة المعلومات المتاحة لتحديد فيما إذا كان يجب التصريح باستخدام اللقاحات أم لا.

المراقبة المتواصلة للمأمونية

هناك العديد من أنظمة مراقبة المأمونية معمول بها للمساعدة في ضمان تحديد أي مشكلات محتملة تتعلق بمأمونية اللقاح والتحقيق فيها بسرعة. وتشمل تلك الإجراءات:

  • نظام VAERS. يجب على مقدمي الرعاية الصحية بالإبلاغ عن حالات صحية خطيرة بعد التلقيح إلى نظام الإبلاغ الوطني، يسمى نظام الإبلاغ عن الحالات العكسية الناتجة عن اللقاحات (VAERS) وتديره CDC و FDA. ويستطيع الأشخاص الإبلاغ شخصيًا عن الأعراض الجانبية أو ردود الفعل الأخرى إلى نظام VAERS على الإنترنت أو من خلال الاتصال على 7967-822-800.

  • تطبيق v-safe. صممت CDC تطبيقًا يسمى v-safe يستطيع الناس استخدامه للإبلاغ عن ردود الفعل تجاه لقاحات مرض (COVID-19). يساعد هذا التطبيق CDC على تتبع الآثار الجانبية لمعرفة المزيد عن تواترها وشدتها.

  • رابط بيانات مأمونية اللقاح (Vaccine Safety Datalink). هذا تعاون بين تسع منظمات رعاية صحية ومكتب سلامة التحصين التابع لمراكز CDC. مؤسسات الرعاية الصحية تشارك البيانات الصحية الإلكترونية حول اللقاحات المعطاة وأي مشاكل طبية تم تشخيصها.

  • مراقبة سلامة التحصين السريع بعد الترخيص (PRISM). يتحقق من المعلومات من الخطط الصحية وسجلات التحصين للعثور على الأحداث الصحية النادرة والتحقق منها.

  • مشروع تقييم سلامة التحصين السريري .يجري دراسات للتعرف على مأمونية اللقاح ومساعدة مقدمي الرعاية الصحية الذين لديهم أسئلة حول سلامة اللقاحات حول مرضى معينين.

لا تعني جميع تقارير الأحداث السلبية أن هناك مشكلة تتعلق بسلامة اللقاحات. يكتشف نظام VAERS أنماط الآثار الصحية، المعروفة أيضًا باسم إشارات الأمان. إذا عثر VAERS على إشارة أمان، يمكن للخبراء التحقيق لمعرفة ما إذا كان هناك ارتباط بين الآثار الصحية واللقاح. يتضمن VAERS جميع التقارير المقدمة، بغض النظر عن مدى احتمالية ارتباط الآثار باللقاح. لا تُستخدم تقارير VAERS وحدها للحكم على سلامة اللقاح.

الأمان طويل الأمد

تظهر الآثار الجانبية الخطيرة للقاحات عادةً في غضون أيام قليلة، وغالبًا ما تظهر في غضون شهرين تقريبًا. ردود الفعل بعد ذلك غير مرجحة للغاية.

تمت مراقبة جميع المشاركين في التجارب السريرية للقاح لأكثر من شهرين وما زالوا تحت المراقبة. كما تلقى ملايين الأشخاص اللقاحات منذ أكثر من شهرين. لم يتم تحديد آثار سلبية طويلة المدى.

الخصوبة

الادعاءات التي تربط بين لقاحات مرض (COVID-19) ومشاكل الخصوبة لا أساس لها من الصحة وليس عليها دليل علمي يدعمها. تقول (CDC) أن من الآمن لمن يرغبن في الحمل أن يحصلن على لقاح مرض (COVID-19) وتوصي بالتطعيم.

لا يمكن أن يتسبب اللقاح بالإصابة بمرض (COVID-19)

لا يحتوي أي من اللقاحات المتاحة في الولايات المتحدة على الفيروس الذي يسبب مرض (COVID-19). ليس من الممكن الإصابة بمرض (COVID-19) بسبب اللقاحات.

لا يمكن أن تتسبب اللقاحات في تغيير حمضك النووي (DNA)

تحتوي لقاحات مرض (COVID-19) المستخدمة في الولايات المتحدة على مادة وراثية تخبر خلايا الجسم للبدء في تكوين الحماية ضد الفيروس. لكن تلك المادة لا تتفاعل أبدًا مع حمضك النووي. هذا يعني أن المادة الجينية في اللقاحات لا يمكن أن تؤثر على حمضك النووي بأي شكل من الأشكال.


مكونات اللقاحات وكيفية عملها

كيف يعمل لقاحا فايزر وموديرنا

إن كلاً من لقاحي فايزر وموديرنا هما لقاحات مرسال الحمض النووي الرايبوزي (mRNA). إن mRNA هو جزيء يتضمن مخطط إنتاج البروتينات. إن هذين هما أول لقاحي mRNA تم توفيرهما، ولكن هذه التقنية قيد الدراسة لأكثر من 30 عامًا.

وفيما يلي طريقة عمل لقاحات mRNA:

  1. يدخل جزيء mRNA إلى الجسم مع تعليمات حول كيفية صناعة البروتين الذي يكون جزءاً من الفيروس الذي يسبب مرض (COVID-19)

  2. تحفز البروتينات التي يتم إنتاجها الجسم لإنتاج أجسام مضادة (بروتينات خاصة تقاوم عدوى معينة) ودفاعات أخرى.

  3. يتم بعد ذلك تحليل mRNA وتدميره من قبل الجسم.

  4. إذا تعرض أحد الأشخاص لمرض (COVID-19) بعد الحصول على اللقاح، فسيكون بمقدور الجسم التعرف على الفيروس وإنتاج أجسام مضادة ودفاعات أخرى لمقاومته.

يعمل mRNA مثل رسالة البريد الإلكتروني التي يتم إرسالها إلى جسمك وتتضمن تعليمات حول كيفية التعرف على الفيروس وتدميره. يستخدم جسمك تلك التعليمات ويحذف رسالة البريد الإلكتروني بشكل نهائي.

كيفية عمل لقاح جونسون وجونسون

إن لقاح جونسون وجونسون لقاح يعمل بتقنية لقاح ناقلات الفيروسات الغدية. تبحث شركة جونسون وجونسون في لقاحات ناقلات الفيروسات الغدية للعدوى الأخرى منذ عقود. لقاح الإيبولا الذي تنتجه الشركة هو أيضًا لقاح ناقل للفيروسات الغدية وهو قيد الاستخدام بالفعل.

يعمل لقاح جونسون وجونسون بشكل مشابه لقاحي فايزر و موديرنا mRNA. ومع ذلك، فإنه يستخدم نوعًا مختلفًا من المرسال لتقديم تعليمات لعمل استجابة مناعية. أخذ العلماء أحد الجينات من الفيروس الذي يسبب مرض (COVID-19) ووضعوه في فيروس غدي. يتسبب الفيروس الغدي في هذا اللقاح في الإصابة بنزلات البرد، ولكن لا يمكن أن يتكاثر داخل أجسام البشر أو أن يتسبب بالمرض.

فيما يلي طريقة عمل لقاح جونسون وجونسون:

  1. عندما يدخل اللقاح جسمك، يحمل الفيروس الغدي جينًا من الفيروس التاجي إلى الخلايا البشرية. ثم يصنع جسمك بروتين (COVID-19)، لكن ليس الفيروس نفسه.

  2. تحفز البروتينات التي يتم إنتاجها جسمك لإنتاج أجسام مضادة، بروتينات خاصة تقاوم عدوى معينة.

  3. إذا تعرضت لمرض (COVID-19) بعد تلقيك اللقاح، فإن جسمك سيتعرف على الفيروس وسيكون نظامك المناعي مستعداً لمقاومته.

مكونات اللقاحات

يحتوي لقاحا فايزر وموديرنا على المكونات التالية:

  • الدهون: الدهون هي جزيئات الدسم لا تذوب في الماء. وهي تحيط بجزئيات mRNA وتحميها من التحلل قبل أن تصل إلى خلايا جسمك. وأحد الأمثلة على الدهون الموجودة هو البوليثيلين غلايكول.

  • الأملاح وحمض الخليك والأمينات: وتستخدم كلها لحماية خلايا جسمك من خلال الحفاظ على pH (مستوى الحموضة) في اللقاحات بنفس مستوى pH في جسمك. ويحتوي لقاح فايزر أربعة أملاح بما في ذلك ملح الطعام. ويحتوي لقاح موديرنا حمض الخليك (نوع الحمض الموجود في الخل) وأحد أنواع الملح وإثنين من المكونات العضوية المشتقة من الأمونيا وتعرف باسم الأمينات.

  • السكر: يساعد السكر على منع الدهون من الالتصاق ببعضها البعض أو مع أطراف قارورة اللقاح.

يحتوي لقاح جونسون وجونسون على المكونات التالية:

  • مثبتات: أملاح، وكحول، وبولي سوربات 80، وحمض الهيدروكلوريك.
  • منتجات ثانوية صناعية: أحماض أمينية.

لا تحتوي اللقاحات على:

  • مضادات حيوية
  • منتجات الدم
  • أنسجة الجنين أو الخلايا البشرية
  • جيلاتين
  • غلوتين
  • الزئبق
  • رقائق دقيقة
  • لحم خنزير أو منتجات حيوانية أخرى
  • الفيروس الذي يسبب مرض (COVID-19)

انظر القائمة الكاملة لمكونات لقاح فايزر (PDF) و لقاح موديرنا (PDF) و لقاح جونسون وجونسون.

مناعة القطيع

كون هناك مناعة القطيع عندما يكون لدى عدد كافي من الأشخاص في مجتمع ما مناعة (حماية) ضد مرضٍ مُعدٍ بحيث يصبح من غير المحتمل انتشار المرض. ونتيجةً لذلك، فحتى الأشخاص غير الملقحين يكونون أقل عُرضةً للإصابة بالعدوى. تختلف النسبة المئوية للسكان الذين يجب أن تكون لديهم مناعة للوصول إلى مناعة القطيع من مرضٍ إلى آخر.

لا يزال هنالك انتشار لمرض (COVID-19) في مدينة نيويورك وأماكن أخرى. اتفق الخبراء على أننا لم نحقق مناعة القطيع. يجب أن يحصل كل شخص مؤهل على اللقاح من أجل حماية نفسه والآخرين.

طفرات/سلالات جديدة من الفيروس

إن من الطبيعي أن يتحور الفيروس (يتغير) مع مرور الوقت وتتكون طفرات جديدة. لقد تم تحديد عدة متحورات من الفيروس تسبب مرض (COVID-19). بعض تلك المتحورات تنشتر بسهولة وسرعة أكبر من السلالات الأخرى، وقد يسبب ذلك زيادة في حالات المرض بأعراض شديدة. قد يؤدي هذا إلى المزيد من حالات مرض (COVID-19) ودخول المستشفيات والوفيات. إن وجود هذه التحورات يزيد من أهمية الحصول على اللقاح.

جميع اللقاحات الثلاثة تحمي من المتحورات الحالية، بما في ذلك متحور دلتا. تقلل اللقاحات من خطر الإصابة بمرض (COVID-19) وهي فعالة للغاية في الحماية من المرض بأعراض شديدة ودخول المستشفى والوفاة.


التاريخ المرضي والاعتبارات السريرية

الحساسية

يمكنك الحصول على اللقاح إذا كان لديك تاريخ من ردود الفعل التحسسية للطعام (بما في ذلك البيض) والمضادات الحيوية أو الأدوية الأخرى التي تأخذها بالفم أو وبر الحيوانات الأليفة أو المبيدات أو عث الغبار أو حبوب الطلع أو العفن أو دخان السجائر أو اللاتكس. يمكنك أيضًا الحصول على التطعيم إذا كان لديك تاريخ عائلي من ردود الفعل التحسسية.

تحدث إلى مقدم الرعاية الصحية الخاص بك قبل الحصول على اللقاح إذا كنت قد أصبت من قبل برد فعل تحسسي شديد أو فوري تجاه ما يلي:

  • أحد لقاحات مرض (COVID-19)
  • أحد مكونات لقاح مرض (COVID-19)
  • أي لقاح آخر أو دواء يؤخذ عن طريق الحقن

مصاب حاليًا بمرض (COVID-19)

إذا كانت نتيجة اختبار مرض (COVID-19) لديك إيجابية مؤخرًا أو ظهرت عليك أعراض مرض (COVID-19)، فيجب عليك الانتظار حتى تحصل على اللقاح وتكمل العزل لتجنب تعريض الآخرين لمرض (COVID-19).

وهذا يعني أنه يجب عدم ألا تحصل على اللقاح حتى يصبح كل ما يلي صحيحًا:

  • مرت 10 أيام على الأقل منذ ظهور الأعراض. أو، إذا لم تظهر عليك الأعراض مطلقاً، لمدة 10 أيام من تاريخ الاختبار.
  • لم تصب بالحمى خلال الساعات 24 ساعة الماضية بدون استخدام الأدوية الخافضة للحرارة.
  • إذا كانت لديك أعراض، فإن الأعراض الإجمالية قد تحسنت.

إذا أصبت بمرض (COVID-19) بين الجرعتين الأولى والثانية من لقاح فايزر أو موديرنا، فلا يزال يتعين عليك الحصول على الجرعة الثانية بعد انتهاء فترة العزل. من المهم أن تحصل على الجرعة الثانية، حتى لو كنت قد أصبت بمرض (COVID-19).

مصاب سابقًا بمرض (COVID-19)

يوصي CDC وخبراء آخرون بالتطعيم حتى لو كنت مصابًا بالفعل بمرض (COVID-19). إن الحصول على اللقاح هو طريقة آمنة للمساعدة على تقوية جهازك المناعي لتقليل فرصة إصابتك بمرض (COVID-19). وقد توفر اللقاحات أيضًا حماية أفضل ضد متحورات الفيروس الجديدة المعدية أكثر مثل تحور دلتا.

ليس هناك أدلة على أن الإصابة بمرض (COVID-19) ستتسبب بحصول ردة فعل سلبية تجاه اللقاحات.

علاج الأجسام المضادة وحيدة النسيلة

العلاج بالأجسام المضادة وحيدة النسيلة هو نوع من العلاج يصفه الطبيب للأشخاص الذين ثبتت إصابتهم بمرض (COVID-19).

إذا كنت قد تلقيت علاجًا بالأجسام المضادة أحادية النسيلة، فيجب عليك الانتظار 90 يومًا بعد العلاج للحصول على اللقاح.

إذا حصلت على اللقاح ثم أصبت فيما بعد بمرض (COVID-19)، فلا يزال بإمكانك الحصول على علاج الأجسام المضادة وحيدة النسيلة إذا كنت مؤهلاً بخلاف ذلك.

تعرض حديث لمرض (COVID-19)

إذا كنت قد خالطت (ضمن مسافة 6 أقدام لمدة 10 دقائق على الأقل خلال مدة 24 ساعة) شخصًا ما مؤخرًا وهو مصاب بمرض (COVID-19)، فيجب أن تنتظر للحصول على اللقاح حتى تنهي الحجر لمدة 10 أيام منذ آخر مخالطة.

إذا تعرضت لشخص مصاب بمرض (COVID-19) بين الجرعتين الأولى والثانية من لقاح فايزر أو موديرنا، فلا يزال يتعين عليك الحصول على الجرعة الثانية. أجِّل الحصول على الجرعة الثانية إذا كان ذلك خلال فترة الحجر الصحي. يجب أن تحصل على جرعتك الثانية في أقرب وقت ممكن بعد ذلك.

لقاحات أخرى

يمكنك الحصول على لقاح مرض (COVID-19) الخاص بك قبل أو بعد أو في نفس الوقت الذي تتلقى فيه أي لقاح آخر. يجب أن يحصل الجميع على لقاح الإنفلونزا (قبل موسم الإنفلونزا أو خلاله) ولقاح (COVID-19). لقاحات (COVID-19) من خارج الولايات المتحدة.

قد يتم تطعيم الأشخاص القادمين إلى الولايات المتحدة من دول أخرى جزئيًا أو كليًا بلقاحات غير فايزر أو موديرنا أو جونسون وجونسون. لن يتم اعتبارهم ملقحين بالكامل إلا إذا تلقوا جميع جرعات أحد اللقاحات المصرح باستخدامها في حالات الطوارئ من قبل منظمة الصحة العالمية (WHO).

إذا كنت قد تلقيت جميع الجرعات الموصى بها من لقاح مرض (COVID-19) المُدرج للاستخدام في حالات الطوارئ من قبل منظمة الصحة العالمية (WHO)، فلن تحتاج إلى أي جرعات إضافية مع لقاح مرض (COVID-19) المصرح به أو المعتمد من إدارة الغذاء والدواء (FDA).

إذا لم تكن قد تلقيت جميع الجرعات الموصى بها من لقاح مرض (COVID-19) المُدرج للاستخدام في حالات الطوارئ من قبل منظمة الصحة العالمية (WHO)، فيمكنك الحصول على سلسلة لقاحات مرض (COVID-19) كاملة ومعتمدة من إدارة الغذاء والدواء (FDA). يجب أن تنتظر 28 يومًا على الأقل من آخر جرعة من لقاح مرض (COVID-19) الآخر.

إذا تلقيت كل أو بعض الجرعات الموصى بها من لقاح مرض (COVID-19) غير المدرج للاستخدام في حالات الطوارئ من قبل منظمة الصحة العالمية، فيمكنك الحصول على سلسلة لقاحات مرض (COVID-19) كاملة ومرخصة أو معتمدة من إدارة الغذاء والدواء (FDA). يجب أن تنتظر 28 يومًا على الأقل من آخر جرعة من لقاح مرض (COVID-19) الآخر.

تحدث مع مقدم الرعاية الخاص بك إذا كانت لديك أسئلة.

الحوامل أو المرضعات

توصي CDC والكلية الأمريكية لأطباء التوليد وأمراض النساء (American College of Obstetricians and Gynecologists, ACOG) وجمعية طب الأم والجنين (Society for Maternal-Fetal Medicine, SMFM) بشدة بتطعيم جميع النساء الحوامل أو المرضعات ضد مرض (COVID-19). تستند هذه التوصية إلى الأدلة المتاحة حول سلامة اللقاح للأشخاص الحوامل والمرضعات ومخاطر الإصابة بمرض (COVID-19). وهذا يشمل المخاطر المتزايدة لمتحور دلتا الأكثر عدوى وخطورة للفيروس. لم تحدد البيانات المبكرة من أنظمة مراقبة السلامة أي مخاوف تتعلق بالسلامة من اللقاحات للحوامل أو أطفالهن.

يمكن للحوامل أو المرضعات الحصول على التطعيم في أي مكان، مثل مواقع التطعيم التي تديرها المدينة أو الصيدليات أو مكاتب الأطباء. لا توجد توصية باختبار الحمل قبل تلقي لقاح مرض (COVID-19).

الدورة الشهرية

يمكن أن تحدث تغيرات الدورة الشهرية بسبب العديد من العوامل، مثل الإجهاد والتغيرات في النوم والنظام الغذائي والبيئة ونمط الحياة، وهي عوامل شائعة خلال جائحة (COVID-19). سيتم إجراء المزيد من الأبحاث لمعرفة ما إذا كانت هناك صلة بين التطعيم ضد مرض (COVID-19) والتغيرات المؤقتة في الدورة الشهرية. ومع ذلك، يتفق الخبراء على أنك لست بحاجة إلى التخطيط للتطعيم في وقت دورتك الشهرية ويمكن إعطاء اللقاح بأمان أثناء الحيض.

تصوير الثدي بالأشعة السينية (الماموغرام)

إذا كان من المقرر أن تجري أشعة الماموغرام وكنتِ قد حصلتِ مؤخرًا على اللقاح ضد مرض (COVID-19)، فاسألي طبيبك عن المدة التي يجب أن تنتظريها بعد الحصول على اللقاح قبل أن تجري أشعة الماموغرام.

يمكن أن يسبب لقاح مرض (COVID-19) تورمًا في الغدد الليمفاوية تحت الإبط بالقرب من موضع الحقن. هذا التورم هو علامة طبيعية على أن جسمك يكوِّن حماية ضد مرض (COVID-19)، ولكنه قد يتسبب في قراءة خاطئة في أشعة الماموغرام. يوصي بعض الخبراء بإجراء أشعة الماموغرام قبل الحصول على اللقاح، أو تأخير صورة الماموغرام حتى أربعة إلى ستة أسابيع بعد حصولك على اللقاح. تحدث مع مقدم الرعاية الخاص بك إذا كانت لديك أسئلة.

الأشخاص الذين يعانون من نقص المناعة

توصي مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC) بتطعيم الأشخاص الذين يعانون من أمراض مناعية.

يتعرض الأشخاص الذين يعانون من نقص المناعة لخطر متزايد للإصابة بمرض (COVID-19) الحاد. لا تحتوي اللقاحات المتوفرة في الولايات المتحدة على الفيروس الحي ويمكن إعطاؤها بأمان للأشخاص الذين يعانون من نقص المناعة. وهذا يشمل الأشخاص المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية أو غيره من حالات نقص المناعة والأشخاص الذين يتناولون الأدوية التي تضعف جهاز المناعة لديهم.

يوصى بجرعة ثالثة من اللقاح للأشخاص الذين يعانون من نقص المناعة بشكل معتدل إلى شديد (PDF) والذين تلقوا لقاح فايزر أو موديرنا.

إذا كنت تعاني من حالة مرضية أو تتناول دواءً يضعف جهاز المناعة لديك، فقد لا تكون محميًا بشكل كامل حتى لو حصلت على اللقاح بالكامل. تحدث إلى مقدم الرعاية الصحية الخاص بك قبل التوقف عن الاحتياطات، مثل ارتداء قناع والبعد الجسدي.

متلازمة غيلان باريه

هناك خطر ضئيل للإصابة بمتلازمة (Guillain-Barré, GBS) بعد تلقي لقاح جونسون وجونسون. لم يتم العثور على رابط بين هذا النوع من الجلطات الدموية ولقاح فايزر أو موديرنا لمرض (COVID-19).

يمكن للأشخاص الذين لديهم تاريخ من GBS تلقي أي من لقاحات مرض (COVID-19) المصرح بها أو المعتمدة من قِبل إدارة الغذاء والدواء (FDA) ويمكنهم مناقشة موفرهم عند اختيار اللقاح.

شلل بيل

قد يتلقى الأشخاص الذين سبق لهم الإصابة بشلل الوجه النصفي (شلل الوجه) أي لقاحات مصرح بها أو معتمدة من إدارة الغذاء والدواء (FDA).

تم الإبلاغ عن عدد صغير من حالات شلل الوجه النصفي بعد التطعيم في التجارب السريرية للقاح مرض (COVID-19). ومع ذلك، لا تعتبر (FDA) أن هذه أكثر من المعدل المتوقع في عموم السكان. لم يخلصوا إلى أن هذه الحالات كانت ناجمة عن التطعيم. تواصل CDC وخبراء آخرين مراقبة بيانات السلامة عن كثب وسيحققون في ما إذا تم تحديد مشكلة محتملة تتعلق بالسلامة.

الأشخاص الذين يعانون من الحشوات الجلدية

نادرًا ما يعاني الأشخاص الذين تلقوا حشوات جلدية من تورم في موقع حقن الفيلر أو بالقرب منه (عادةً في الوجه أو الشفتين) بعد تلقي لقاح فايزر أو موديرنا. لم يلاحظ هذا في متلقي لقاح جونسون وجونسون. يبدو أن التورم مؤقت ويزول بالعلاج الطبي، بما في ذلك العلاج بالكورتيكوستيرويد.

يمكن للأشخاص الذين تلقوا حقن الفيلر أن يتلقوا أي لقاحات مصرح بها أو معتمدة من إدارة الغذاء والدواء (FDA). يجب عليهم الاتصال بمقدم الرعاية الصحية الخاص بهم للتقييم إذا كانوا يعانون من تورم في أو بالقرب من موقع حشو جلدي بعد التطعيم.

حالات طبية وأدوية أخرى

العديد من الحالات الطبية تُعرِّض الأشخاص لخطر متزايد للإصابة بالمرض الخطير إذا أصيبوا بمرض (COVID-19)، مما يجعل من الحصول على لقاح مرض (COVID-19) شيئًا في غاية الأهمية. كان العديد من المشاركين في التجارب السريرية يعانون من حالات مرضية مزمنة وكان اللقاح آمنًا وفعالاً بالنسبة لهم. تم تطعيم العديد من الملايين من عامة الناس الذين يعانون من حالات طبية مزمنة. يمكن تلقيح الأشخاص الذين يعانون من أي مرض، إلا إذا كانت لديهم ردود فعل تحسسية للقاح مرض (COVID-19) أو مكوناته.

وعلاوة على ذلك، لا يحتاج الأشخاص إلى التوقف عن تناول أي نوع من الأدوية الموصوفة لهم عند حصولهم على لقاح مرض (COVID-19).

إذا كانت لديك مخاوف بخصوص حالة مرضية كامنة أو دواء معين، فناقش إمكانية الحصول على اللقاح مع مقدم الرعاية الصحية الخاص بك.


تطوير اللقاحات واعتمادها والموافقة عليها

التطوير والاختبار

اتبعت لقاحات مرض (COVID-19) نفس خطوات تطوير اللقاحات الأخرى: تم تطويرها واختبارها في المختبر ثم خضعت للتجارب السريرية التي تمت مراقبتها عن كثب من قبل إدارة الغذاء والدواء (FDA).

تتضمن التجارب السريرية اختبار اللقاح على أشخاص لمعرفة فيما إذا كان آمنًا وفعالاً. وقد تم اختبار كل من لقاحات مرض (COVID-19) على عشرات الآلاف من الأشخاص من مختلف الأجناس والأعمار والأعراق والإثنيات ممن تطوعوا ليكونوا جزءًا من التجارب السريرية.

ترخيص الاستعمال في حالات الطوارئ

في حالات الطوارئ، قد تسمح (FDA) باستخدام اللقاحات، وكذلك الاختبارات والعلاجات، من خلال منح ترخيص الاستعمال في حالات الطوارئ (EUA). حصل كل من لقاحات فايزر وموديرنا وجونسون وجونسون على ترخيص (EUA).

يجب أن تمر كافة اللقاحات التي تحصل على (EUA) بالتجارب السريرية ذاتها كما هو حال كافة اللقاحات الأخرى. لا يمكن أن تمنح (FDA) ترخيص (EUA) إلا إذا كانت الأدلة تشير بقوة إلى أن فوائد الحصول على اللقاح تفوق أية مخاطر قد يتعرض لها المرضى.

الترخيص

تتوقع (FDA) من المصنعين الذين تحصل لقاحات مرض (COVID-19) التي يصنعونها على تصريح بموجب (EUA) أن يواصلوا إجراء التجارب السريرية للحصول على معلومات إضافية عن حول المأمونية والفعالية والتقدم بطلبات للحصول على اعتماد (ترخيص).

لقد حصل لقاح فايزر الآن على ترخيص للأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 16 عامًا أو أكثر (يتم تسويقه تحت اسم Comirnaty). لا يزال استخدام اللقاح في الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 5 و 15 عامًا خاضعًا لموافقة (EUA).

تقدمت شركة موديرنا بطلب للحصول على ترخيص، ولا تزال شركة جونسون وجونسون، التي أصبحت متاحة لاحقًا، تجمع بيانات إضافية.


موارد إضافية